تدريسي من كلية العلوم للبنات ينشر بحث في مجلة عالمية
 التاريخ :  16/02/2021 06:21:28  , تصنيف الخبـر  كلية العلوم للبنات
Share |

 كتـب بواسطـة  مسؤول موقع كلية علوم البنات  
 عدد المشاهدات  89


نشر الاستاذ الدكتور زيدان خليف عمران المعموري  في قسم علوم الحياة  كلية العلوم للبنات بجامعة بابل بحثا في مجلة سكوبس المعروفة The Journal of Research on the Lepidoptera
 عنوان البحث :Molecular Detection of Abundance of Uncultured Lavage Microbiota and Evaluatedthe SNPs in Partial Sequenceof CARD9 Geneوبين المعموري اعتمد البحث تقنية جزيئية جديدة في تحديد كمية ونوعية الممرضات المجهرية لمرضى احتقان الرئتين والتهابات المجاري التنفسية . وتتلخص الطريقة العوامل الممرضة للرئتين او المتهمة بتلك الالتهابات من الفطريات والبكترية والجديد بالتقنية انها تعتمد استخلاص للحوامض النووية من سوائل الرئتين التي يتم سحبها من احتقان الرئتين مباشرة دون الحاجة لزرع تلك السوائل على اوساط زرعية مختلفة والانتظار لأيام وبعد ذلك يتم تشخيص الممرضات . وبذلك تختزل هذه التقنية جوانب تقنية وفترات زمنية للزرع والتحضين وتختزل التلوث وتقلل الكلف التي يتوجب على الطالب تحمل تكلفتها . و المهم انها تطبيقية مختبرات التحليلات المرضية لتقيم تواجد الفطريات والبكتريا في الرئتين ويمكن خلال وقت قصير بحدود ساعتين ان تعطي نتيجة للطبيب لكي يتسنى له صرف المضادات الفطرية او البكتيرية المسببة لالتهابات الرئتين. واضاف المعموري استخدمت التقنية الجزيئية ثلاث انواع من الازواج البادئية (Primer pairs)لتقيم  
نوعي وكمي للفطريات الممرضة واستخدمت نوعين الازواج البادئية لتقيم نوعي وكمي لليكتريا المسببة لالتهابات الرئة . واوضح المعموري الدراسة  تمكنت ولاول مرة في العراق من تقيم احد جينات المقاومة للفطريات الموجودة في دم المرضى  وتقييم عدد الطفرات التي تعطل تلك الجينات من دفاعها عن جسم الانسان وسجلت الدراسة عدد من الطفرات في تسلسلات (DNA) لجين المقاومة وربطتها بايجابية تعطل ذلك الجين وتعرض المرضى للاصابة بالفطريات والبكتريا ويعد البحث نقلة نوعية فريدة في تشخيص الممرضات باعتماد تقنية البلمرة التقليدية دون الحاجة لاعتماد البلمرة الحقيقية او الانية .
                                   عباس الجبوري / اعلام الكلية