تدريسي من كلية العلوم للبنات يقدم حلقة نقاشية عندور الجينات في شده الامراضيه
 التاريخ :  11/02/2018 11:12:37  , تصنيف الخبـر  كلية العلوم للبنات
Share |

 كتـب بواسطـة  زهراء عبود احمد  
 عدد المشاهدات  113

تدريسي من كلية العلوم للبنات يقدم حلقة نقاشية عندور الجينات في شده الامراضيه

قدم الدكتور علي المرزوكي / رئيس قسم علوم الحياة / كلية العلوم للبنات  حلقة نقاشية حول دور الجينات في شدة الامراضية وقل المرزوكي ان بعض

الأمراض الوراثية وأيضاً غير الوراثية تحدث نتيجة لتغيير في تركيبة الحمض النووي سواء كان ذلك بنقص أو زيادة أو استبدال أحد الأحماض النووية بآخر وهذا ما يسمى بالطفرة.واضاف الدكتور للقيام بتحليل الجينات فإن الأطباء يبحثون عن وجود هذه الطفرة «يعني أي تغير في تركيبة الحمض النوي» أو عدمها أو بشكل آخر يتأكدون من تسلسل الحمض النووي سليم وليس فيه زيادة أو نقص أو تبديل. وبين المرزوكي ان اختبار الجينات والحمض النووي تتم في العادة 
 
على ثلاث هي أخذ عينة من الدم أو أي نسيج آخر من الجسم وفصل المادة الوراثية منه.وكذلك قراءة تسلسل الحمض النووي بفحوصات خاصة وقد تكون معقدة في بعض الأحيان.ومقارنة نتيجة هذا الفحص بنسخة سليمة من الجين المفحوص، وأوضح المرزوكي ان نتيجة لبعض التعقيدات في قراءة تسلسل الحمض النووي هي لكبر حجم الجين المراد فحصه أو لأمور أخرى فقد يقوم المختبر بفحص جزء أو أجزاء محددة من الجين للتأكد أنه سليم وتختار هذه الأجزاء الأخرى بناء على أبحاث سابقة تؤشر إلى ان هذا الجزء تكثر فيه الطفرات مقارنة بالأجزاء الأخرى.

وأشار يجب التنبيه إلى أن القيام بفحص للجين ليس بالضرورة انه يفحص كل الأمور الوراثية لهذا المرض بل قد يكون التحليل هو تحليل جزئي وليس تحليلا كاملا.ولذلك فإن فحوصات الجينات الكاملة محدودة العدد والتي يتم فيها الكشف عن جميع الطفرات بنسبة 100 في المئة.

                                                  عباس الجبوري / اعلام الكلية